U3F1ZWV6ZTIzNTI1NjE0MzQyX0FjdGl2YXRpb24yNjY1MTI3NTM2MDQ=
random
أخبار ساخنة

معلومات مهمة حول ارتفاع الضغط الدموي

معلومات مهمة حول ارتفاع الضغط الدموي

معلومات مهمة حول ارتفاع الضغط الدموي

ماذا نقصد بارتفاع الضغط الدموي ؟

ارتفاع ضغط الدم هو مرض يمتاز بضغط غير عادي وقوي للدم في الشرايين. فبالنسبة للأشخاص البالغين فإن الضغط الدموي العادي يكون في حدود 120 ميليمتر / زئبق عند انقباض الفؤاد (ضغط الدم الانقباضي) و  80 ميليمتر / زئبق مع ارتخاء الفؤاد (ضغط الدم الانبساطي). أما عندما يكون ضغط الدم الانقباضي أكبر من أو يساوي  140 ميليمتر / زئبق، و/ أو ضغط الدم الانبساطي أكبر من أو يساوي 90 ميليمتر / زئبق ، عندئذ يعتبر ضغط الدم مرتفعا.

لماذا يشكل الارتفاع في الضغط الدموي خطرا على الحالة الصحية للإنسان ؟

على النطاق الطويل، يشكل ازدياد الضغط الدموي خطرا على صحة الإنسان، بحيث أنه كلما ازداد ضغط الدم ارتفعت مخاطر تضرر الفؤاد والأوعية الدموية في أعضاء رئيسية مثل الرأس والكلي. كما أن تزايد الضغط الدموي، وفق منظمة الصحة العالمية، يعتبر السبب الأول لأمراض القلب والسكتة الدماغية في العالم.
وعليه فإن عدم مراقبة معدلاته يمكن أن يقود إلى الكثير من المشاكل الصحية ولا سيما: نوبة قلبية.
- تضخم القلب مما يقود إلى حدوث فشل القلب.
- انتفاخ وتمدد الأوعية الدموية الشيء الذي قد يقود إلى تمزقها في الخاتمة.
- تسرب الدم إلى الدماغ الأمر الذي يؤدي إلى السكتة الدماغية.
- فشل كلوي.
- تدهور الإدراك.
- شلل نصفي.
- العمى.
كما من الممكن أن تتكاثر المضاعفات الصحية المترتبة على ازدياد ضغط الدم أكثر تعقيداً بتصرف أسباب أخرى مثل: تعاطي التدخين، اعتماد نسق غذائي غير صحي، تعاطي الكحول، عدم ممارسة نشاط بدني، التعرض للإجهاد المستمر(التوتر)، وايضا البدانة، وتزايد الكولسترول ومرض السكري.

ما هي الأعراض التي تظهر على الشخص الذي يعاني من ارتفاع الضغط الدموي ؟

غالبية الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الضغط الدموي لا تبدو عليهم أية مظاهر واقترانات ولهذا سمي هذا الداء بالقاتل الصامت. غير أنه من وقت لآخر قد تبدو على الفرد الجريح المظاهر والاقترانات الآتية:
  •  صداع في الدماغ مصحوب بالتعب.
  • الإحساس بالدوار أو طنين في الأذنين.
  • خفقان الفؤاد.
  • آلام في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • سيلان الأنف.
  • تخدر أو تنمل في الأيدي والأرجل.

ما هي الاجراءات التي يجب اتخاذها من أجل الوقاية من تزايد الضغط الدموي ؟

بإمكان أي شخص أن يتخذ ستة خطوات عملية للتقليل إلى أدنى حاجز ممكن من احتمال الإصابة بارتفاع ضغط الدم وعواقبه المؤذية، وهذا باتباع الممارسات الآتية:


1- اعتماد نسق غذائي صحي:
  • اتباع نمط حياة صحي سليم مع التركيز على التغذية المتوازنة والمتنوعة للرضع والشباب.
  • الحد من استهلاك الملح إلى أقل من 5 غرامات في اليوم.
  • تناول خمسة حصص من الفواكه والخضر في اليوم.
  • الحد من استهلاك المواد الدسمة الكاملة بلإضافة إلى الدهون المشبعة.
2-  ممارسة نشاط بدني:
  •  ممارسة نشاط بدني بانتظام على الأقل 30 دقيقة في اليوم.
  • الحفاظ على وزن طبيعي (كل 5 كيلوغرامات يفقدها وزن الجسد من الممكن أن تخفض ضغط الدم الانقباضي بما يتراوح بين نقطتين و10 نقاط).
3- مراقبة الضغط الدموي فى جميع الاوقات ومعرفة مقاييسه مع ضرورة التوجه في أسرع وقت إلى الطبيب المتخصص في حالة ما إذا كان الضغط الدموي مرتفعا.
4- الانتصار على الإجهاد المتواصل (الاضطراب) بطريقة صحية ولا سيما بالتأمل و التدريبات البدنية الملائمة والعلاقات الاجتماعية الإيجابية.
5- تجنب استهلاك الكحول والإقلاع عن التدخين.

المصدر: http://sehati.gov.ma
.
الاسمبريد إلكترونيرسالة